الخلفي:المغرب يرفض مايروج له بشأن مستقبل المينورسو

0

الصحراء سكوب: الاناضول

أعلن المغرب، الخميس، رفضه لـ”بعض الأفكار والمشاريع” التي تروّج بشأن مستقبل “البعثة الأممية لتنظيم الاستفتاء في الصحراء “مينورسو”، معتبرا تلك الأفكار “غير مجدية”. جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده مصطفى الخلفي، الناطق باسم الحكومة، عقب اجتماع للمجلس الحكومي، بالعاصمة الرباط.

وقال الخلفي: “موقفنا واضح مما يروج من أفكار ومشاريع حول مستقبل بعثة المينورسو، هو أنها غير منتجة”، دون أن يقدم أي تفاصيل حول هذه المشاريع أو الجهات التي تقف وراء ترويجها.

غير أن تقارير إعلامية، ربطت كلام الخلفي بموقف مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي، جون بولتون، الذي صرح سابقا بعدم ترحيبه باستمرار مهمة بعثة “مينورسو” بسبب عدم إحراز أي تقدم في الملف.

وفي السياق، أضاف الخلفي أن وزير خارجية المملكة، ناصر بوريطة، قدم إفادة لأعضاء المجلس الحكومي حول نتائج المائدة المستديرة التي احتضنتها جنيف حول الصحراء الشهر الماضي.

وفي 22 مارس الماضي، اختتمت جولة ثانية من المحادثات بشأن الصحراء، بدأها المبعوث الأممي، هورست كوهلر، حضرها، المغرب وجبهة البوليساريو، وموريتانيا والجزائر.

وأكد الخلفي أن المغرب “في تفاعلها مع بعض المتدخلين الدوليين في ملف الصحراء في الآونة الأخيرة، حددت بدقة ما يتعلق بمشاركة كل طرف في المائدة المستديرة والسير والنتائج”.

واعتبر المسؤول الحكومي أن تقرير الأمين العام للأمم المتحدة الذي سينتج عنه قرار على مستوى مجلس الأمن، قبل نهاية أبريل الجاري، حول قضية الصحراء، موضوع “له مساره”، دون تفاصيل أكثر.

وكان مجلس الأمن الدولي قد مدد في اكتوبر الماضي ولاية البعثة الأممية “مينورسو” في الصحراء،  لمدة 6 أشهر، تنتهي في 30 أبريل الجاري.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Captcha loading...

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.