الداخلية تدعو الولاة والعمال إلى إعمال التطبيق الصارم للإجراءات الاحترازية بعد ارتفاع معدلات الإصابة بفيروس كورونا

0

الصحراء سكوب:متابعة

دعت وزارة الداخلية الولاة والعمال في مختلف مناطق المغرب، إلى إعمال التطبيق الصارم للإجراءات الاحترازية بعد ارتفاع معدلات الإصابة بفيروس كورونا.

ووجه وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت دورية للولاة والعمال يدعوهم فيها إلى اليقظة والاحترام الصارم  للإجراءات الاحترازية الوقائية من فيروس كورونا، خاصة بعد تسجيل تدهور مقلق في المؤشرات الوبائية، ودخول متحورات جديدة من الفيروس للمغرب.

وأكدت الدورية على ضرورة الالتزام بارتداء الكمامات واحترام مسافة الأمان، فضلا عن احترام العدد المسموح به في الفضاءات العامة والخاصة، والحد من التنقلات غير المرخص لها ما بين الحادية عشر ليلا والرابعة والنصف صباحا.

وشددت الدورية على أن السلوك غير المسؤول يعرض بلدنا للخطر بعد ظهور موجة جديدة من انتشار الوباء “، وبالتالي يُطلب من المسؤولين الإقليميين ضمان التنفيذ الصارم والحازم للإجراءات التي أصدرتها السلطات العمومية ، ولا سيما ارتداء الكمامة واحترام التباعد الجسدي في الأماكن العامة، وحظر عدم التتنقل ما بين الساعة 11 ليلا و الرابعة والنصف صباحا، وحظر التجمعات التي تفوق الأعداد المسموح بها، واحترام السعة المحددة في قاعات الاستقبال والمسارح، ودور السينما وحمامات السباحة والمراكز الثقافية والمتاحف وغيرها.

كما حثت المسؤولين الترابيين على ضرورة وضع خطة عمل لتوعية المواطنين، من خلال حملات يتم تنظيمها بالأماكن العامة، مؤكدة أن نجاح الإستراتيجية الوطنية لمكافحة انتشار الوباء رهين بتعاون جميع الأطراف.

وكانت وزارة الصحة قد اعلنت اليوم السبت عن تسجيل 951 حالة إضابة جديدة بكورونا المستجد، مقابل 498 حالة شفاء و9 حالات وفاة خلال ال24 ساعة الماضية.

وذكرت الوزارة في النشرة اليومية لنتائج الرصد الوبائي لـ(كوفيد-19)، ان الحصيلة الجديدة للإصابات بالفيروس رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالمملكة إلى 945 533حالة منذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس 2020، فيما بلغ مجموع حالات الشفاء التام 139 519 حالة، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 9315 حالة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.