العيون:المعارضةتشتكي من الاستبداد التسییري وتھدید المخالفین بالطرد من جلسة دورة المجلس البلدي

0

الصحراء سكوب:

عبر أعضاء من المعارضة داخل المجلس البلدي لمدينة العيون ،عن استيائهم من الطريقة التي تمت بها ادارة اجتماع دورة المجلس البلدي ،المنعقدة يوم امس الخميس فاتح فبراير الجاري ، حيث اشارالبرلماني وعضو المجلس ” براهيم الضعيف”  في تدوينتين نشرهما على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك الى تواصل الاجتماع من العاشرة صباحا حتى حدود الثامنة ليلا،فيما علقت البرلمانية حياة سكيحيل على الموضوع موضحة أن “برنامج الدورة مكثف فيه 19 نقطة”، لتشير الى أن “يوما واحدا لا يكفي لمناقشة جميع النقط كل واحدة على حدى وبشكل مفصل”.

وافاد تقرير موقع من طرف منسق مستشاري حزب العدالة والتنمية ،ان رئيس فريق مستشاري الحزب النائب”ابراهيم الضعيف”تناول فی اطار نقطة نظام النقط التالية:

1 (ضرورة احترام المادة 21 من النظام الداخلي للمجلس والتي تقضي بان تنشر الأجوبة على الأسئلة الكتابیة بالموقع الالكتروني للجماعة والفیس بوك الخاص بھا.

2 (لفت الانتباه إلى وجود الكثیر من الاوراش بالمدینة التي لا تحترم تعلیق لوحة اشھاریة لمعلومات الورش ورخصة البناء .

3 (بناءا على المادة 41 و 42 من النظام الداخلي فان تعیین مندوبین عن الجماعة لدى ھیئات أخرى یقتضي إخبار ومصادقة المجلس الجماعي وتحدید مھامھم وإعدادھم لتقاریر عن أنشطتھم وھو الذي لم یتم احترامه .

4 (بناءا على المادة 61 من النظام الداخلي تودع تقاریر اللجان الدائمة لدى الرئیس قبل 20 یوما من الجلسة وعلیه یعتبر محضر لجنة المیزانیة والبرمجة غیر موجود لانعقادھا یوم 15 ینایر 2018 ،وبالتالي ضرورة حذف النقطة 19 من جدول الأعمال المتعلقة بالمصادقة على برمجة فائض میزانیة التسییر 2017.

وجاء في التقرير ايضا ان الإجابة على الأسئلة الكتابیة المقدمة من طرف أعضاء من المعارضة، كانت كالعادة ناقصة وملتویة. ليتم الانتقال  لمناقشة جدول الأعمال الحافل والمتكون من 19 نقطة، منھا 11 نقطة تم التصویت علیھا، وكان تصویت مستشاري العدالة والتنمیة علیھا كالتالي:

بالرفض ” لا ” على 5 نقط ھي 10و11و15و17و19

وبالإیجاب “نعم ” على 4 نقط وھي 7و12و13و14

وتم الامتناع عن التصویت لنقطتین ھما 16و18

وخلص تقرير مستشاري حزب العدالة والتنمية المعارض الى ان الجلسة تميزت بطول مدتھا حیث بدات على الساعة 10 صباحا لتتواصل الى الساعة 8 لیلا اي قرابة 10 ساعات. كما تميزت أیضا ببعض المشاحنات بین الرئیس ومسؤولي الإدارات العمومیة ومع بعض مستشاري المعارضة والسبب یرجع بالأساس للتسییر وغموض جل نقط جدول الأعمال ، إضافة لضعف اشتغال أللجن الدائمة التي كانت محاضرھا ھزیلة وجد مقتضبة. وقد قام رئیس الجلسةالسيد “حمدي ولد الرشید” مرارا بمقاطعة مستشاري المعارضة والتضییق على مداخلاتھم وقد نال كل مستشارو العدالة والتنمیة حظا وافرا من ھذا التضییق من منع ومقاطعة المتدخلین تارة، وتارة أخرى بتوتیر الأجواء والاستبداد التسییري ومنع نقط نظام وتھدید المخالفین بالطرد من الجلسة.

وتحدثت بدورها البرلمانية السابقة وعضو فريق المعارضة داخل المجلس البلدي “خديجة ابلاضي”في تدوينة لها على الفيسبوك ،عن قيام رئيس المجلس “بطرد المندوب الاقليمي للمكتب الوطني للماء والكهرباء بالعيون من اجتماع المكتب”، واصفة الطريقة التي طرد بها بـ”اسلوب مهين جدا” و أن الرئيس “يحتكر الكلام والوقت” مضيفة “لا نستطيع المناقشة وكل قطاع بما يستحق”

 

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Captcha loading...

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.