جمعية شراع تحتفي بديوان “أجمل من الصبر” للأديب محمد النعمة بيروك

0

الصحراء سكوب: العيون .محمد سالم بنعبدالفتاح

ضمن أشغال برنامج “جامعة شراع الرمضانية” نظمت جمعية شراع للتنمية حفل توقيع لديوان “أجمل من الصبر” للشاعر والأديب  محمد النعمة بيروك.
الحفل الذي احتضنه مقر الجمعية ليلة السبت الى الجمعة 9 و10 يونيو،  تضمن الى جانب إلقاء نصوص شعرية، تقديم قراءة نقدية في الديوان المحتفى به، نشطه كل من الشاعر محمد النعمة بيروك والناقد محمد لمين البنة، فيما حضره العديد من الكتاب والنقاد والباحثين والمهتمين.

و تناول الناقد البنة خلال الحفل الديوان الشعري المحتفى به، مثيرا على الخصوص العتبات النصية اللغوية والأيقونية المتضمنة فيه، قبل أن ينتقل الى التطرق للعديد من النصوص الشعرية المنتقاة من الديوان، معرجا على مجموعة من المواضيع المتعلقة بحالات التناص، والهم القومي والقضايا الانسانية المثارة فيها، وكذا الصور الشعرية المتضمنة فيها.
جمهور الحفل من جهته وبعد أن استمع لعدد من القصائد التي ألقاها الأديب محمد النعمة بيروك، شارك بتقديم مجموعة من المداخلات التي تناولت الديوان الشعري والنصوص المقدمة، قبل أن يتم توقيع النسخ المقتناة من طرف الاديب بيروك.
ويعد ديوان “أجمل من الصّبر”، الصادر عن مطبعة “سيرفيس أغادير” بأغادير،  الاصدار الشعري الثاني للشاعر والأديب  محمد النعمة بيروك، بعد ديوانه الأول الذي حمل عنوان “تراتيل الطلح” سنة 2015.

وقد تضمّن الديوان الجديد الذي أهداه الشاعر بيروك إلى “كلّ المقهورين على امتداد الوطن العربي..”، تضمن أهمّ ما كتبه في السنوات الأخيرة، حيث يحتوي على مجموعة من القصائد العمودية ذات المضامين القومية، مع نص تفعيلي واحد وآخر نثري.
و محمد النعمة بيروك هو شاعر, قاص وروائي صحراوي, درس الادب في دولة مصر, ونال دبلوم الدراسات العليا من معهد البحوث والدراسات العربية التابع للجامعة العربية بالقاهرة, وبالإضافة الى رئاسته لمجلس الإدارة في منتديات قناديل الفكر والأدب, يشغل بيروك عضوية العديد الهيئات المحلية والعربية التي تعنى بالشأن الأدبي كالاتحاد العالمي للفكر والإبداع, و رابطة أدباء الجنوب…
وقد حاز الأديب بيروك العديد من الجوائز الأدبية، فبالاضافة الى جائزة “الرابطة المحمدية للعلماء” الشعرية الدولية التي نظّمها “مركز أجيال للتكوين والوقاية الاجتماعية” والتي فاز بها مؤخرا، فقد حاز أيضا على جائزة “مؤسسة عبد القادر الحسيني الثقافية” للرواية عن سنة 2014 بالقاهرة بمصر عن روايته “كولومينا”,وجائزة أحمد بوزفور للقصة القصيرة عن قصته “الرواية”  سنة 2015 ببلقصيري بالمغرب، بالاضافة إلى جائزة موقع “النايفات” السعودي عن قصيدته “سقط الحمام”.
وسبق لبيروك أن نشر أعمالا روائية إلكترونية بينها رواية “البحر لا يضحك كثيرا”, وله مؤلفات مشتركة منشورة حول القصة القصيرة، بالاضافة إلى بحوث و مؤلفات أخرى قيد الطبع.
وتستمر أشغال جامعة شراع الرمضانية طيلة شهر رمضان الأبرك حيث سيحتضن مقر الجمعية يوم الثلاثاء القادم 12 يونيو، محاضرة من تقديم ذ. محمد بومديان، حول موضوع “مواكبة المغرب لمجتمع المعلوميات.. من الفجوة الرقمية الى الجريمة المعلوماتية”، فيما سيتم تنظيم محاضرة حول موضوع “المسطرة التشريعية بالمغرب”، يوم الأربعاء 13 يونيو، من تقديم د. حمدي أعمر حداد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: Content is protected !!