مجلس الأمن يفشل في اقرار مشروع إعلان مشترك يدعو إلى “تجنّب التصعيد” في النزاع بالصحراء

0

الصحراء سكوب:العيون 

انتهت جلسة مجلس الأمن الدولي المغلقة حول الصحراء،دون المصادقة على مشروع إعلان مشترك صاغته الولايات المتحدة يدعو إلى “تجنّب التصعيد” في المنطقة .

وأفاد دبلوماسيون بأن دولا اسيوية وأفريقية اعتبرت أنه يمكن أن “يساء تأويله ويؤدي إلى نتائج عكسية”رغم مطالبة مسؤول في الأمم المتحدة بشكل “صريح جدا” أن “يتناول مجلس الأمن” التوتر المتصاعد بين جبهة البوليساريو والمغرب.

ويحث النص الموجز المكون من ثلاث فقرات على تبنّى سلوك “بنّاء” في التعامل ميدانيا مع بعثة الأمم المتحدة (مينورسو) والإسراع بتسمية مبعوث أممي جديد “من أجل إعادة إطلاق العملية السياسية المتوقفة في أسرع وقت ممكن”.

كما حذرت الأمم المتحدة خلال إيجازها أمام أعضاء مجلس الأمن الـ15 من أن “الوضع غير مستقر للغاية ويمكن أن يؤدي إلى التصعيد”.

وكانت جبهة البوليساريو قد رفضت مؤخرا وفق دبلوماسيين ترشيح كل من رئيس الوزراء الروماني السابق ووزير خارجية البرتغال الاسبق المقترحين من قبل الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيرش، لشغل منصب مبعوث شخصي له للصحراء.

يذكر انه لا يوجد مبعوث أممي للصحراء منذ شهر ماي 2019،تاريخ تقديم الالماني “هورست كوهلر” لاستقالته عقب فشله في احراز اي تقدم في الصراع الذي عمر لازيد من 46 سنة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Captcha loading...

error: Content is protected !!