من أجل مقاربة اعلامية منصفة

0

الصحراء سكوب:

لازال موضوع حضور المرأة في الإعلام المغربي، يحظى بنقاش عمومي واسع. و مرد ذلك لعدة اعتبارات لعل أبرزها التمثلات الإجتماعية و النظرة النمطية التي لازالت مستحكمة في المخيال الجمعي للكثيرين. و أيضا لطبيعة التعاطي الإعلامي مع قضايا المرأة،الذي لم يرق لانتظارات الفاعلين المدنين و الحقوقين المناصرين لقضايا المرأة.
في هذا السياق استضاف الزميل “محمود عياش” في برنامج “مع الناس”، الذي تقدمه قناة العيون، كل من السيدة “أسمهان عمور” الإعلامية و صاحبة البرنامج الإذاعي ” حبر و قلم” ، و المراسلة السابقة لكل من قنوات mbc و bbc arabic و dw, و الدكتورة “عائشة التازي” أستاذة بالمعهد العالي للإعلام و الإتصال بالرباط، و الصحفية السابقة بالإذاعة الوطنية المغربية، و الباحثة في قضايا السينما و المسرح.

تطرقت الضيفتان لواقع الإعلام المهتم بقضايا المرأة، و استعرضتا التراكم الذي حققه منذ استقلال المغرب، كما عرجتا على التحديات و الصعوبات التي تواجه هذا الإعلام.
و توقفت الاعلاميتان مطولا عند أهم التجارب النسائية الرائدة، التي عرفها المشهد الإعلامي في المغرب.
وفي الأخير أثير موضوع مستقبل الإعلام النسائي في المغرب، حيث تم التطرق إلى الفرص الواعدة التي يتيحها للمرأة قصد الانخراط في الديناميات التي يشهدها المغرب على مختلف الأصعدة بدءا من الإعلام و مرورا بالسياسة و الإقتصاد و وصولا إلى الثقافة و قضايا المجتمع.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Captcha loading...

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.