ميلاد مركز الداخلة للدراسات الإستراتيجية و حقوق الإنسان

0

الصحراء سكوب:

تم اليوم الخميس 08 فبراير الجاري بمدينة الداخلة الإعلان عن ميلاد مركز الداخلة للدراسات الإستراتيجية و حقوق الإنسان.

أشغال الجمع العام الذي احتضنته دار الشباب –حي السلام تم خلاله المصادقة على النظام الداخلي للمركز و انتخاب المكتب التنفيذي لهذا الأخير.

و حسب القائمين على هذا المولود الجمعوي الجديد فإن نشاط المركز سيركز على:

  • ضمان الحق في الإعلام كعنصر أساسي لحرية التعبير عن الأفكار والآراء من خلال تسهيل عملية تداول و انتقال المعلومات و ترسيخ مجتمعات المعرفة.
  • حفظ و صيانة الذاكرة الصحراوية و التراث الحساني المدون أو الشفهي،و إبراز التنوع الثقافي للمجال الصحراوي.
  • توسيعوتعزيز دينامية الحوار المجتمعي والتمكين من المرافعة حول القضايا الجوهرية التي تهم الساكنة.
  • رفع مستوى وعي الجمهور في القضايا الاقتصادية والاجتماعية والثقافية و البيئية.
  • تقييم البرامج و السياسات الجهوية ومستوى أداء المؤسسات الجهوية و الوطنية.
  • تدريب القيادات المحلية و أعضاء المجالس المنتخبة والقادة الشباب ورفع قدراتهم القيادية والإدارية.
  • تشجيع الاتصال المباشر بين الباحثين والاختصاصيين عن طريق تنظيم الندوات والمؤتمرات العلمية حول مختلف المواضيع التي تحقق التنمية المستدامة و ترفع من مستوى الساكنة المعيشي و الحقوقي.
  • المساهمة في تطوير المؤسسات الجهوية عبر تقديم المشورة من أجل النهوض بواقع مؤسسات الدولة والمجتمع .
  • تشجيع الروابط المؤسساتية والشراكات والتعاونمع مختلف الفاعلين المحليين( جماعات ترابية و مجتمع مدني) أو على المستوى الوطني و الدولي .
  • نشر الوعي بأهمية الدراسات الإستراتيجية والسياسات المستقبلية ودورها في صناعة السياسات العامة .
  • ترشيد عملية صنع القرار عبر التوجه إلى شرائح القادة السياسيين وصانعي القرار.
  • المساهمة الفاعلة في تلاقي و تلاقح الثقافات والأفكار الحرة وبث روح الحوار والتنافس الخلاق بين الشعوب والأمم بدلاً من الصراع والتحارب والهيمنة.
  • تشجيع التعاون العلمي بين الباحثين والاختصاصيين المهتمين بالشؤون الإستراتيجية والسياسات المستقبلية بأبعادها السياسية والاقتصادية والاجتماعية و الثقافية و البيئية والتخطيط الاستراتيجي والقيادة وصنع القرارات .
  • تفعيل دور منظمات المجتمع المدني وتعزيز دورها في المشاركة في عملية صنع القرار.
  • تعزيز وترسيخ المبادئ الديمقراطية من خلال تبني ورعاية ثقافة الحوار كمدخل لإرساء مجتمعات تؤمن بالنهوض بثقافة حقوق الإنسان و ترسيخها فكرا و ممارسة.
  • تقديم المقترحات البديلة ونشر البحوث كأداة لتثقيف الجمهور وتيسير الوصول إلى المعلومات العامة.
  • تعزيز التعاون بين مراكز البحوث ومنظمات المجتمع المدني المحلية والإقليمية والدولية وتبادل الخبرات و بناء الشبكات.
  • ربط جسور التواصل مع الهيئات المماثلة وطنيا و دوليا.
  • تبادل وتقاسم الآراء والخبرات ، وتعميق  المعارف في مجال إستراتيجيات التواصل مع الخبراء و المهتمين.
  • دعـــــم التدريب والتكوين والبحث في مجال الإعلام و التواصل.
  • المساهمة في إنتاج مواد سمعية ، بصرية، إلكترونية و ورقية .

 

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Captcha loading...

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error: Content is protected !!