​الحكومة الألمانية قد ترحل طالبي اللجوء القادمين من “الصحراء الغربية” إلى المغرب

الصحراء سكوب:

أكدت الحكومة الألمانية أنها قد ترحل طالبي اللجوء المنحدرين من “الصحراء الغربية” إلى المغرب.

وفي معرض جوابها عن سؤال للبرلمانيين فولكر بيك ولويس أمتسبيرغ )حزب الخضر)، ذكرت الحكومة الألمانية، أن المغرب سيضاف إلى قائمة “البلدان الآمنة”، وبذلك يصبح ترحيل طالبي اللجوء المنحدرين من المغرب، ممكنا.

ونقلت وكالة الانباء “إيفي” الاسبانية عن المصدر ذاته اليوم قوله إن “تعريف البلد الآمن ينطبق على المواطنين المغاربة كم على أولئك القادمين من الصحراء الغربية”.

لكن الحكومة الألمانية حرصت على التأكيد على أنه من حق كل طالب لجوء، الدفاع عن حقه في اللجوء، إذا كان يشعر بالاضطهاد أو أن الرجوع إلى بلده من شأنه أن يشكل خطرا على حياته.

وأشارت إلى أن اعتبار المغرب كبلد آمن “لا يغير موقف الحكومة الألمانية بشأن ملف الصحراء الغربية”.

وأكدت برلين أن “موقف الحكومة الألمانية بشأن الصحراء الغربية لم يتغير. وتقترح ألمانيا إيجاد حل توافقي بين الأطراف في إطار مسلسل الوساطة الذي تقوده الأمم المتحدة”.

وأمام التدفق الكبير لطلبات اللجوء المقدمة السنة الماضية، التي قاربت 1.1 مليون طلب، عمدت ألمانيا على تعديل تشريعاتها الخاصة باللجوء من أجل تسريع الإجراءات وعمليات الطرد، بما في ذلك وضع قائمة خاصة بالبلدان الآمنة وفي مقدمتها ألبانيا وكوسوفو ومونتينيغرو والمغرب وتونس والجزائر”.

error: Content is protected !!