العيون: الضمان الإجتماعي يستعرض الحصيلة و ينصت للإنتظارات.

0

الصحراء سكوب”محمود عياش”

 

في خطوة لافتة، و بادرة إستحسنها الكثيرون، أقدم الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي على عقد لقاء تواصلي مع الفاعليين الإقتصاديين  و الفرقاء الإجتماعيين  و وسائل الإعلام، و بحضور والي جهة العيون-الساقية الحمراء  و رئيس المجلس  الجهوي و بعض رؤساء  المصالح الخارجية ، وذلك يومه الثلاثاء العاشر  من ماي الجاري بمدينة العيون.
إستهل المدير الجهوي السيد رشيد الكامل  اللقاء التواصلي بكلمة افتتاحية رحب فيها  بالمشاركين في هذا الملتقى، ليعقب ذلك عرض لحصيلة  الصندوق  خلال عقد من العمل(2015-2005).
جاء تقديم حصاد عشرية من العطاء   وفق توليفة متناغمة ضمت كل من المدير العام السيد سعيد حميدوش و مديرقطب شبكة المديريات الجهوية السيد عمر الصوابني و المدير الجهوي السيد  رشيد الكامل ، ركزت بالأساس على إستعراض فلسفة الصندوق في الإ شتغال، و كذا الكشف عن طريقة  التعاطي مع  ملفات التغطية الإجتماعية و الصحية لفائدة المنخرطين الحاليين و المحتملين للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي.
خلال هذا العرض ايضا  تم جرد  أهم  المنجزات و المكتسبات التي حققها الصندوق إبان عقد من الزمن ، ليفسح المجال عقب ذلك امام الحاضرين للإنصات لإنتظاراتهم و الإجابة عن  إستفساراتهم.

ضماااااان

1-عرض  مقتضب للحصيلة.
كشفت الحصيلة التي قدمها المدير العام للصندوق و فريق عمله عن تنوع في سلة الخدمات المقدمة للمنخرطين حيث شملت :
التعويضات العائلية، التعويضات اليومية عن المرض و الامومة، اعانة الوفاة، عطلة الوفاة، التعويض عن فقدان الشغل، معاش التقاعد، معاش العجز، معاش المتوفى عنهم …الخ.
اما بالنسبة لتوسيع قاعدة المنخرطين فأظهرت  الإحصائيات المقدمة و المؤشرات المرصودة عن ارتفاعها المضطرد  خاصة بجهات الصحراء ، حيث عرف عدد المقاولات المنخرطة المصرحة معدل تطور سنوي ب % 16،اما عدد  الأجراء المصرج بهم فتطور بمعدل% 4، 11.في حين سجل تطور معدل  كتلة الاجور المصرح بها هو% 5، 16،وذلك كله خلال الفترة الممتدة من عام2012 الى غاية 2015 ،
و في سياق متصل كان الهدف الاساسي للمديرية الجهوية هو توسيع الحماية الاجتماعية عموديا و افقيا و الرفع من جودة الخدمات المقدمة.
يتضح مما سبق أنه رغم حداثة المديرية الجهوية بالعيون  فلقد تمكنت من مراكمة مجموعة من المنجزات و حققت للمنخرطين عدة مكتسبات،  و التي لازالت في حاجة الى التعزيز و التنويع و الرفع من قيمة التعويضات و تسريع و تيرتها.

2- ملامح بعص   الإنتظارات المسجلة.
كشف   النقاش المفتوح أثناء هذا اللقاء عن الحاجة الملحة لتبسيط و تيسير المساطر الإدارية و الرفع من قيمة التعويضات و توسيع مجال الخدمات المقدمة، و تفهم  وضعية المقاولين و إكراهات إشتغال القطاع الخاص في المنطقة.
اما بالنسبة لبنية الإستقبال فلقد تمت المطالبة بتوفير بناية  للمديرية الجهوية بالعيون  تتوفر على كافة شروط و معايير  العمل المريح و الملائم، و كذا فتح وكالات جديدة في مدن بوجدور و إفني و طرفاية و الوطية ، مع الرفع من عدد مستخدمي و اطر الضمان الإجتماعي في الصحراء، و الإنفتاح أكثر على الإعلام، و دعوة جميع المقاولات و الإدارات العمومية ذات الصلة على تقوية التعاون و دعم الشراكة مع الصندوق ، و ذلك خدمة  لمصلحة المنخرط.

 

ضماااااااااان1

3- على سبيل الإشارة.
خلص المشاركون في هذا اللقاء التواصلي إلى تسجيل عدة ملاحظات تصب جلها في خانة تثمين و تقدير المجهود الجبار الذي بذلته اللجنة التنظيمية وكافة العاملين في صندوق الضمان الاجتماعي، على انجاح هذا الملتقي و كذا الرقي باداءه  و إنفتاحه رغم الاكراهات الجمة المتعلقة بقلة المستخدمين و الاطر و عدم ملائمة المقرات  الحالية للعمل، و العدد الضخم من الملفات المعروضة عليهم، و قلة الحوافز المقدمة لهم..
مرة اخرى  يثبت ابناء المنطقة  قدرتهم على تحمل المسؤولية و رفع التحدي على المستوى الوطني من خلال النتائج الباهرة التي حققوها  في ظل هكذا تحديات و صعوبات، و هو ما أثبته تقرير العشرية للصندوق الوطني للضمان الإجتماعي بالدليل و البرهان.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Captcha loading...

error: Content is protected !!